تطــــــــــوير الـــــــــــــذات

قال تعالى:  ( إن الله لا يغير ما بقوم حتــــى يغيـــــــروا ما بـنفسهم)

صــــــــــــــدق الله العظيم

إن التغـير لا يأتي الامن الداخل  وهي قفص الروح  فالتغير هو ان يسعى الفرد الى تحسين القدرات والمؤهلات والامكانيات الشخصية من خلال :-

  • تحسين القدرات العقلية .
  • تحسين أدوات الاتصال والتواصل.
  • الاستماع.
  • تحسين الكلام والطرح والإدراك لمقاصد الكلام.

تحسين مهارات التعامل والاتيكيت.وضبط السيطرة على النفس من الانفعال والاضطراب وجعل الروح أكثر اتزانا واكثر مهارتا وقوة لاكتساب السلوك الايجابي من خلال السيطرة على المشاعر يوميا. فالإنسان بطبيعة الحال ينشد  دائما الى الراحة ,ومن اجل تقليل تحديات الحياة التي يواجهها, الا أن هذه التحديات بحد ذاتها هي التي توعي من الشخص الى التطوير الذاتي, وهي التي تحفز مهاراته وتحسن من مستواه لأنه يجعل من هذه التحديات فرص لخلق ذات أكثر مهاره .

 

                   إذاً. انت  وحدك عنصر التغيير. والتطوير والتحفيز لنفسك.

وهناك طرق عديدة لتطوير الذات ويمكن تلخيصها فيما يلي:-

  • تحديد الهدف في الحياة فمن دون ذلك تصبح الحياه ضرب من العبث .
  • التغير ضرورة في كل شؤون الحياة.
  • تقليل الفجوات بين معلومات النظم والتعليم ومهاراتها وبين ما يحتاجه الفرد فعلا.
  • مواكبة التغيرات العالمية وإكتساب المهارات والقدرات .
  • تعلم طرق فاعلة للتعامل مع الضغوط النفسية التي تزداد يوميا.

وعلى الفرد تطوير ذاته لمالها من أهمية كبيرة تؤثر على حياته ومنها تحسين طرق التواصل مع الاخرين  بهدف توطيد العـــــــــــــــــــــــــــــــــلا قـــــــات الاجتماعيــــــــــــــة والعلــــــــــــــــــــمية و الأســـــــــــــــــــــــرية للوصول الى الشعور

بالسعادة وبتطوير الذات يكون الفرد قادرا على معرفة نقاط السعادة, ومعرفة نقاط الحزن حتى يتمكن من التصدي لها وتنمية نقاط القوة والقدرة على المواجه لتلك المصاعب والمواقف التي يمكن ان يمر بها , وفي الاخير  لابد ان يبحث دوما عن ما في داخلة  اكيد سيجدها بالتحفيز الروحي  ,وتجديد الطاقة الايجابية في ذهنه, ولا يتردد بالاشتراك مع الاخرين  في الطرح. والعرض وأمانه الإنتقاد الإيجابي كونك انسانا.

.

 

 

error: المحتوى محمي !
ارسل كود الخصم 24AA
Scan the code
ارغب بالتسجيل في برنامج