يركز جميع الأشخاص الناجحين على إضفاء قيمة إلى الخدمة أو المنتج الذي يقدمونه , وهم يعلمون أن إضافة قيمة على ما يقدمون سيتبع ذلك ربح كثير ونجاح أكثر.
وإن المؤسسة التي ترسخ للثقافة الأفضل ليست المؤسسة التي توفر لموظفيها الامتيازات الفاخرة مثل ديكورات وأثاث باهظة الثمن وسيارات فاهره وإنما هي المؤسسة التي يستمتع موظفيها بالعمل معاً في بيئة مناسبة ويشعر كل موظف منهم كما يملك المؤسسة .
إن التغيير الايجابي الشامل يجب أن يبدأ من القمة ثم الموظفين ثم العملاء , فالعميل غير الراضي عادة ما يكون مؤشراً جيداً على الموظف غير الراضي ، لذلك فمن المهم أن تفكر في طرق يمكنك بها دعم موظفيك والتأكد من أنهم راضون عن عملهم .
ولذا تحدث مع موظفيك واعرف منهم ما الموجود على قائمة رغباتهم وعندما يحين الوقت لمكافأتهم على أمر أحسنوا القيام به يمكن منحهم شيئاً من المدون على هذه القائمة.
واعلم أن الأمر يتعلق بتطوير ثقافة يشعر فيها الموظفون بالتقدير, ومن المهم غرس الثقافة نفسها بين متلقي الخدمة.
وسواء كان فريقك يتكون من شخصين أو 300 شخص ، أوصي بشدة أن تعلم بعض الأمور عن كل واحد منهم, المخاوف التي تنتاب موظفيك وأسباب توثرهم ومعرفة ما يحبون وما يحفزهم ومعرفة نقاط القوة لديهم وفى اى موقع بالمؤسسة يزدهرون حقاً.
معرفة أحلامهم وطموحاتهم والأشياء الموجودة على لائحة أمنياتهم وأهدافهم والاهم من كل ذلك ، هل هم مطلعون على رؤيتك .
عندما تعرف موظفيك على هذا المستوى , ستنمو مؤسستك بدرجة تفوق كل تخيلاتك , هذه هي المحصلة من رعاية الموظف باعتباره إنساناً أولا واعلم أن كلمة تشجيع صغيرة يمكن أن تحدث فارقاً كبيراً.
احياناً يتوقع أصحاب المؤسسات أن يقوم من حولهم بقراءة عقولهم، إننا نتوقع أن يفهم فريقنا أفكارنا من تلقاء نفسه ، إذا لم تكن قد أوضحت رؤيتك بشكل كامل لموظفيك ، فكيف سيعرفون بالضبط ما يجب أن يعملوا من أجله , يجد رواد الأعمال احياناً صعوبة في التواصل مع موظفيهم , ولكن من المهم أن يقوموا بذلك.
ولتكن مبهراً في تعاملك المؤسساتي , لا تلق الأوامر على موظفيك دون توضيح بل بين لهم رؤيتك وألهمهم للسير وراءك واعم انك لو أردت بناء سفينة ، يجب ألا تدفع الناس لجمع الأخشاب وتأمرهم بالعمل ، بل علمهم أن يتوقوا إلى اتساع البحر اللانهائي ولا تطلب من الموظف الرد على رسائل البريد ، بل اطلب منه أن يكون الشخص المسئول عن جعل العميل يشعر بالروعة.
ولا تتوقع من فريقك أن يقرأ أفكارك ، بدلاً من ذلك أقنعهم برؤيتك وحدد المواقع التي تتناسب مع كل واحد منهم لتحقيق تلك الرؤية على أفضل وجه واعلم أن بيئة العمل = ثقافة العمل .

error: المحتوى محمي !
ارسل كود الخصم 24AA
Scan the code
ارغب بالتسجيل في برنامج